الحوار مع المجموعات المسلحة وصولا إلى التسريح والإدمـاج

Full-article-Tamp-2014-10-9-02.jpg

الرؤية:

إطلاق حوار شامل مع المجموعات المسلحة بالتوازي وبالتنسيق مع الحوار السياسي وصولا للتسريح والادماج وبناء السلام وبسط الأمن في كافة ربوع ليبيا.

لماذا الحوار مع المجموعات المسلحة؟

– لأنها تملك القوة على الأرض وتستطيع إفشال او إنجاح أي حوار سياسي.

– لأن التجارب البشرية أثبتت بأن نزع السلاح بالقوة مآله الفشل.

– لأنهم مواطنون ضحوا ومستعدون للتضحية بأرواحهم في سبيل مبادئ يؤمنون بها أو مخاوف تقلقهم أو مصالح يدافعون عنها.

وقبل هذا وذاك لأنهم أبناؤنا وإخواننا يجب علينا أن نسمع لهم ونستوعبهم ليكونوا شركاء وبناة وحماة للوطن.

أهداف الحوار

  • إحصاء وفرز وتصنيف المجموعات المسلحة وأعدادها وقواها.
  • تحديد مخاوف وطموحات كل الأطراف.
  • وضع مبادي حاكمة يتوافق ويلتزم بها الجميع.
  • وقف إطلاق النار وفك الاشتباك في مناطق المواجهات.
  • التوافق على الرؤية والمعايير لبناء المؤسسة الأمنية والعسكرية لتنال ثقة الجميع.
  • التوافق على خطط لتفكيك وتسريح المجموعات المسلحة وإعادة إدماجها وتنظيم السلاح.

مراحل الحوار

  • أولا:
  • المسح الميداني والإحصائي لتحديد وتصنيف كافة المجموعات المسلحة ومن خلال الآتي:
    • المجموعات المرتبطة بالمؤتمر والبرلمان وقيادتهما العسكرية والأمنية.
    • المسح من خلال البلديات والمجتمعات المحلية (مناطقي واجتماعي).
    • فرز المجموعات الرافضة للحوار (تطرف ديني/تطرف سياسي/إجرامية).
    • ثانيا:
  • إطلاق الحوار الشامل:
    • لا يقصي إلا الرافضين للحوار أو من اختاروا أن يقصوا أنفسهم.
    • يرعى الحوار فريق ليبي بالتنسيق مع المجتمع الدولي لتقديم الدعم والمساندة والخبرة الفنية في مواضيع بناء المؤسسات والإدماج.
    • يتم الحوار بالتوازي وبالتنسيق مع الحوار والمسار السياسي.
    • المساندة الإعلامية والمجتمعية للحوار بين المسلحين.

مخرجات الحوار

1- وثيقة مبادئ حاكمة يتوافق عليها الجميع مرفق بها ملاحق تشمل خطط تفصيلية يضعها خبراء للاتي:

  • خطة لإعادة بناء المؤسسة العسكرية.
  • خطة لإعادة بناء وإصلاح المؤسسة الأمنية.

Security Sector Reform(SSR)

  • خطة لإعادة إدماج المسلحين وصولا إلى تسريحهم وتنظيم السلاح.

Demobilization, Disarmaments & Reintegration(DDR)

  • خطة لمكافحة الإرهاب* (فكريا، نفسيا، اجتماعيا، اقتصاديا، أمنيا).

Counter Violent Extremism(CVE)

أو ما اصطلح عليه حديثا في الجمع بين DDR & CVE

«تفكيك التطرف العنيف والانفصال/الانعزال عنه»

Demobilizing and Disengaging from Violent Extremism (DDVE)

2- قائمة بفرق عمل يتوافق عليها كافة المتحاورين لتنفيذ الخطط المذكورة.

3- توقيع كافة المجموعات المسلحة على الخطط لتكون البرنامج الأمني الملزم للحكومة.

الخلاصة

للوصول الى تفكيك المجموعات المسلحة وإعادة إدماجها وبناء المؤسسات الأمنية والعسكرية على أسس صحيحة وصولا لفض النزاعات وبسط الأمن والسلام لابد من إطلاق حوار شامل مع كافة المجموعات المسلحة دون استثناء ينتج عنه اتفاقية ملحق بها رؤى وخطط يتوافق عليها المسلحون ويتعهدون هم والحكومة بتنفيذها.

 

م.مصطفى الساقزلي

البرنامج الليبي للإدماج والتنمية

 

One thought on “الحوار مع المجموعات المسلحة وصولا إلى التسريح والإدمـاج”

  1. يقول osama el ghwail:

    فكرة مكافحة داعش جي متاخر ومع هذا نشد على ايديكم وندعمكم وندعوا الله تعالى ان يسددكم على الحق والهدى.اسامة الغويل.تحياتي

  2. ماالذي حصل فى الدفعة الثانية وما اخر اخبارها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *